6/24/2009

انا معترض ....اذن انا محمود

الصورة اللي لاقيتها و الكلام اللي فيها لا يعبر عن رأيي
كل اما اقول رأيي في أي حاجة الاقي تهمة يفتحوها ليا من علبة زي السردين كده و هي اني دائما معترض
و بغض النظر عن ان هذا نوع من الارهاب الفكري و الحجر علي رأيي بترك النقاش حول اصل الموضوع و الحديث دائما حول شخصي و رأيي والنوايا الداخلية لي في الاعتراض و احيانا في هدم "الصورة" الجميلة للاشياء او حب الظهور و الاختلاف
لاحظوا معي حكاية " الصورة"
بس الحقيقة بقي ان السردين بتاعكم قديم و ريحته وحشة و بايظ
انا مش عايز اقعد اتكلم و احط نفسي في موقف دفاع لان انا اساسا مش في هذا الموقف
بس خلينا نوضح شوية حاجات
اول حاجة و اهم حاجة ان حرية الرأي دي حاجة مهمة جدا و ان الانسان له كامل الحرية في التعبير عن الرأي مهما كان غريب او مختلف ولا يقبله الناس
و في مقولة بتقول "ان كل الافكار الشائعة الان كانت شاذة قبل ذلك" مع العلم اني عمري ما قلت افكار شاذة و لكن انا بشوف العالم المتقدم فيه ايه و بقول نعمل زيهم
انا انطلق في رأيي دائما من منطلقين
الحرية و التقدم
الحرية تعني ان لكل فرد ان يفعل ما يشاء طالما انه في اطار القانون ولا سلطة لشخص او دين او لاحد علي احد
التقدم هو : ﺘﺤﺴﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ، ﻭﻫﻭ ﺘﻁﻭﺭ ﻭﻨﻤﻭ ﺘﺩﺭﻴﺠﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻨﻤﻴﺔ ﻭﻓﻲﺍﻟﻤﻌﺭﻓﺔ
و في رأيي ان الحرية هي التي تصنع التقدم
يمكن مفهوم الحرية هو من المفاهيم شوية التي تثير جدل و خصوصا اذا تلامس مع بعض الافكار او الاديان او بعض السلطات
انما بقي اللي مش بفهم الاختلاف حوله و فيه هو التقدم
في حاجة كده اسمها " العالم المتقدم " و في مقولة اخري "العالم الحر"
طبعا هو مش عالم مثالي ولا وردي و لا هو الجنة و انا لما بتكلم عنه مش بلغي ثقافتنا ولا هويتنا ولا أي كلام من ده
لكن افضل من عالمنا القبيح
نقول أمثلة بسرعة :
الشعب الاسباني لما تخلص من الحكم الديكتاتوري و اصبح ديمقراطي و منتج و متقدم و زاد متوسط دخل الفرد ....زاد متوسط طول الشعب 20 سنتيمتر في 30 سنة .....يعني التقدم يساوي حياة افضل و صحة افضل وناس أطول
و طبعا الجهلاء هيقولوا و ازاي قاسوا طول الشعب ....دلوقتي في علوم بتقيس كل حاجة و بتقيس حتي درجة الرضا و السعادة و احنا الحمد لله طلعنا اخر دولة في العالم علي مقياس السعادة كمان
اسبانيا دي تترجم سنويا عدد من الكتب يفوق ما يترجمه العرب مجتمعين ..... واحنا لسه بنقول نترجم كتب من اسرائيل ولا ده تطبيع
في البلاد المتقدمة مفيش حاجة اسمها مواضيع لا يجوز الحديث عنها ولو فيه بتبقي باتفاق الاغلبية برضه
وممكن حد يسيب كل حاجة حلوة و يمسك في حاجة صغيرة جدا و يتعمل عليها فيلم
يعني مثلا اوباما لما سلم علي ملك السعودية و انحني ليه انحناءة احترام وفقا لمفهوم اوباما قامت الدنيا و هاجت و ماجت و الناس قالت يستقيل و دي خيانة و قيل كل ما قيل ولكنها الحرية
انا عايز أي حد يفتح أي فيلم تسجيلي علي قناة الحرة و يشوف الناس تنتقد ازاي النظام السياسي الامريكي مثلا ... او في بريطانيا عايز حد يشوف ما حدث مثلا مع فضيحة حزب العمال الحاكم و الاستقالات الجماعية و لم يقل احد صورة بريطانيا
احنا بقي الطبخات بتاعتنا ناقصة زي السردين اللي في العلب اللي بتفتحوها دائما
يعني الناس لا تتقن اعمالها و تجامل و تنافق و اذا طلبت محاسبة او سؤال يبقي انت بتشوه الصورة و ما هو كله كده و الدنيا و ماشية و مش تعقد الامور
و مش لازم كله يبقي بالمسطرة
اه مش لازم كله يبقي بالمسطرة بس في نفس الوقت مش لازم الناس تبقي مبحباها اوي كده ولما اتكلم الاقي تهمة انت معترض
ايوا انا معترض علي أي افكار هشوف انها هتجيبنا ورا
ولو انا قولت حاجة ضد الحرية او التقدم و مش موجودة في اول 20 دولة في العالم المتقدم يبقي الناس ليها عندي حق من بتوع العرب

هناك تعليق واحد:

صالح يقول...

مقال رائع جدًا..