5/28/2007

انا استقلت


أنا استقلت
من حوالي 10 ايام وفي هدوء اعلنت استقالتي من شركة الشباب اللي بيقولوا علي نفسهم ليبرالي

القرار ده اتأخر لسبب اني مش متعود انسحب من أي نشاط ولاني كنت واخد قرار بالاستمرار من الاجل الاصلاح
لكن عموما اللي حصل حصل
كنت ناوي اقعد ساكت لحد لما لقيت واحد عامل جروب وبيقول اتحاد الشباب الليبرالي " انت ليبرالي بجد ولا كده كده علي العموم هنشوف ونعرف"
كل اللي فيه 7 اصلا ونصهم فاكرين انهم عباقرة البلد اللي هيجيبوا الديب من ذيله
الحقيقة الكلمة مستفزة
هما نصبوا نفسهم كهنة الليبرالية ودراويشها
واللي مش معانا يبقي من الضالين في حين انه في جروب تاني للناس الليبرالية فيه 500مصري لا بتوع سفر ولا بتوع سبوبة
انا مش هقول حاجة لان اللي عندي قولته قبل كده هنا وممكن ازيد عليه ان هناك بعض الفاشلين والمطرودين من منظمات المجتمع المدني
و الاحزاب المحترمة لقوا في الموضوع (سبوبة) للسفر وللتمويل وانهم لما يحولوا الاتحاد لشركة هتبقي اسهل

وكمان شوية كائنات نتية( لا تظهر الا في التصويت علي الانترنت) تلاقيها مع الناس بمنطق الموافق علي ما يقال يرفع يده يقوم كام واحد يرفعوا ايدهم علي وعد بحتة من التورتة اللي هتكبر لما الشركة تشتغل والسوق يمشي وخصوصا ان سوق الكلام في الديمقراطية والليبرالية والاصلاح والشباب سوق حلو وواعد للشركات والدكاكين اللي فتحت جديد واللي هتفتح.
انا شخصيا لما وقعت علي البيان التأسيسي كان بهدف محاولة اقامة أي نشاط لنشر الفكر الليبرالي بين الشباب وتوسيع قاعدة الشباب الليبراليين في مصر مش علشان شركة وابقي رجل اعمال بدل ما انا عاطل

طبعا هي بقت شركة بعد ما ده الشكل القانوني اللي وافق عليه الشركاء
علشان السبوبة تبقي بعيد عن الجمعيات وقانونها اللي دمه ثقيل وعلشان يبقي كله في
السليم ......السليييييم

مش في نيتي اني اعمل كيان موازي و ابقي زي الاخوة الناصريين والقومجية والشيوعين انا مازالت عند ليبراليتي الحمد لله ولم اصبح رجل اعمال من بتوع شركة الشباب الليبرالي المصري

5/09/2007

اللعب مع الكبار ...تيجي نلعب


اللعب مع الكبار



تقوم الفكرة الاساسية لفيلم عادل امام ( اللعب مع الكبار) علي التصنت علي مكالمات التليفون عبر صديقه ( محمود الجندي) والذي ينقلها بدوره إلي عادل امام فينقلها للبوليس علي انها احلام وبذلك يمنع حدوث كوارث كثيرة لمصر

منذ عدة ايام
وخلال مشاهدتي للفيلم مع صديقي محمد جورج طرحنا سؤال ماذا لو ؟؟؟؟؟؟

ماذا لو كنت مكان محمود الجندي وتجلس في السنترال المركزي في شارع رمسيس ومسموح لك بان تستمع
إلي مكالمة تليفون ؟؟؟ من ستختار ان تستمع إلي مكالماته ؟؟؟؟

الاختيارلأول وهلة يبدو سهلا ولكن بالتدقيق لن يكون هكذا

انا حبيت اشاركم لعبة ماذا لو وكل حد فيكم ليه ثلاث خطوط تليفونات بس مسموح ليه يسمعهم
طول الشهر مع العلم ان خط الراجل الكبير وابنه متأمن وكمان ابنه في شهر العسل فيبقي
الاختيار برة الاتنين دول !!

أحب أعرف ومنتظر تعلقياتكم

منه..... أحدثكم عنه



لا يمكن أن انسي أول مرة دخلت فيها سيلنترو كان ذلك في مارس من العام 2002 وفي الفرع الموجود أمام الجامعة الأمريكية بالقاهرة قبل التوسعات التي طالته وكان دخولي لهذا المكان سببا في توطيد علاقتي بأحد الأصدقاء حيث كنا في استراحة علي هامش الجلسات التحضيرية لأعمال مؤتمر تنمية الشباب العربي الأول بالجامعة الأمريكية, جرفنا الحديث حول مصر وما يحدث في فلسطين أيضا وأراد هو تناول القهوة فذهبنا إلي سيلنترو وقتها لم نكن نعرف بعض ولكن عندما دخلنا إلي المكان سويا ونحن نتحدث ونتعارف حدث موقف ما أدركت منه فورا أن صديقي كان زميلا في مدرستي الثانوية وانه أيضا يسكن في نفس المنطقة وكان هذه بداية تعارفنا القوي.وفي الحقيقة لم أشعر بالألفة مع المكان في البداية نظرا لأنه ضيق جدا ولم أكن اجلس فيه إلا مضطرا, وكنت من أشد الناس سعادة عندما وجدت الفرع الثاني والذي كان أكثر اتساعا بكل المقاييس وهو فرع كارفور المعادي وأذكر أيضا كيف كان الخلاف مع الأصدقاء حول اسمه وكيفية النطق وخصوصا إذا كان ايطاليا فهل تكون خيلنترو أم شيلنترو ألا أننا في الآخر اخترنا اللهجة المصرية.وكانت نقطة التحول في علاقتي بالمكان هي إدخال خدمة النت اللاسلكي (wireless) ولاني من عشاق النت ومدمنيه فقد كنت سعيد جدا بدخول هذه الخدمة في سيلنترو علي الرغم إني لم أكن املك وقتها لاب توب ولكني كنت أذهب علي منطق (خفت ليشيلوا العدة رغم إني معنديش عدة) ولأشعر فقط بوجود الشبكة العجيبة قريبة منيوفي الحقيقة تطورت علاقتي بالمكان بعد بافتتاح فروع قريبة وواسعة عكس فرع الجامعة الأمريكية في طبعته القديمة.وأما نقطة التحول المصيرية في علاقتي بسيلنترو كانت دخولي جمعية نهضة المحروسة فقد دخلتها بدعوة من الزميلة العزيزة والصديقة الدكتورة دينا شحاتة حيث انضممت إلي مشروع مصريتي والذي يسعى لنشر فكرة المواطنة وهو أمر يهمني جدا وعرفت أن هناك تعاون بين الجمعية وسيلنترو لتقديم تلك المجلة التي بين أيديكم وفي الحقيقة تصورت لأول وهلة أنها دعاية للمكان فقط لا أكثر ولا أقلإلا أنني اكتشفت للموضوع بعد ثقافي بل واجتماعي من خلال المشروع الذي تتبناه الجمعية مع سيلنترو والمرتبط بأطفال الشوارع بل واكتشفت أن القائمين علي سيلنترو (وأنا لا أعرفهم) يسعون إلي نوع من الدور الاجتماعي وبالتعاون مع الجمعية وجهات أخري. ولا شك أن هذا الدور الاجتماعي مطلوب بل هو احد المطالب الملحة من اجل تحقيق الأهداف الإنمائية للأمم المتحدة وأهمها بالتأكيد القضاء علي الفقر ولا شك أيضا أن الدور الاجتماعي للمؤسسات الاقتصادية أمر مرغوب ويحتاج إلي دراسات أعمق والي تطوير للانتقال به علي طريق التنمية الشاملة فلا زال هناك صورة سلبية عن المشاريع الاقتصادية التي يديرها القطاع الخاص في مصر وأتمني أن تتغير وان يتبنى كل مشروع اقتصادي هادف للربح مشروع اجتماعي بجانبه فكما يقول تقرير التنمية البشرية المصري " إن أي شركة ليست مجرد بناية مالية يدخل في تكوينها الأرض والعمل ورأس المال إنها شئ أكثر من ذلك بكثير, والشركة النابضة بالحياة هي مكان تتفاعل فيه الأنشطة لذا نحن في حاجة إلي لنفكر في الارتقاء بدورها, ليس باعتبارها شركة ولكن باعتبارها مجتمع" وهذا ما فعله القائمون علي سيلنترو, فمن التالي؟؟؟؟!!!
هذه المقالة منشورة في المجلة التي يصدها سيلنترو

عملية اصلاح الاصلاح في مصر !!!

عملية إصلاح "الاصلاح " في مصر

عملية إصلاح "الإصلاح" في مصر!!!!!

بدعوة من صديقي وزميلي العزيز أحمد سميح مدير مركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف توجهت إلي دائرة مستديرة ينظمها المركز في إطار التحالف الديمقراطي من اجل الإصلاح والذي يضم معه 4 منظمات أخري, كان موضوع الحلقة النقاشية هو المجلس القومي لحقوق الإنسان.
إلي هنا والأمر يبدو طبيعي, وفي الحقيقة أني في رهان مع نفسي إنني لن أشعر بالاندهاش مما يحدث في مصر مهما كان وفي الحقيقة أيضا إنني خسرت الرهان عندما عرفت ما يحدث في المجلس القومي.
لقد تم إنشاء المجلس القومي في إطار مبادرة من الحزب الوطني ضمن"انطلاقته الأولي" نحو المستقبل وفي إطار وحضن لجنة السياسات الوليدة آنذاك وكتعبير عن رغبة في اتجاه الإصلاح من تياره داخل الحزب, وفي موقع الحزب الوطني ستجد أن احد أهم إنجازات الحزب هو إنشاء هذا المجلس بل كان هذا الإنجاز ضمن الحملة الانتخابية للحزب, ولان لي موقف سابق سجلته من المجلس وانه حتى ولو كان مطلب للنخبة الحقوقية في مصر إلا انه لا يعتبر إنجاز للحزب يمكن الاعتماد عليه في حملة للمواطن البسيط الذي لا يعنيه مجلس قومي لحقوق الإنسان بقدر عنايته بأشياء أخري.
وبغض النظر عن أي تحفظات حول يراها المشككين والمغرضين حول تشكيل المجلس والقانون والاستقلالية إلا أن العجلة دارت وفي مصر مجلس لحقوق الإنسان.
بعد ثلاثة أعوام من عمر المجلس ما الحال؟؟
هنا المفاجأة
وبعيدا أيضا عن الغمز واللمز من المشككين والمغرضين والمشتاقين وبعيدا عن أي اعتراضات علي أشخاص وأدائهم فأن ما يلي هو الحال:
- 11 آلف شكوى لم يتم الرد فيها إلا علي 24% منها وردود ووفقا للشهادات "لا تغني ولا تسمن من جوع".
- ميزانية غير منشورة ولا يعرفها حتى أعضاء المجلس.
- تعيينات بالواسطة وبدون الإعلان عن مسابقات لها.
- أموال يتم إنفاقها لتنظيم مؤتمرات دون الخروج بأي نتائج ( في الندوة التي نظمها المجلس حول خانة الديانة في البطاقة الشخصية خرج بيان المجلس ليقول أن هناك من يؤيد إلغائها وهناك من يعارض وهناك من لم يقرر ويري لكل منهم مميزات وعيوب ولم يقل المجلس رأي وهو من فسر الماء بعد جهد بالماء).
- التمويلات الخارجية والتي لا يعرف احد عنها شيئا إلا أن أهم ما فيها هو قيام المجلس بتبني مشروع للصحة الإنجابية!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
- طبعا مش هقول كمان علي الصحفيين والمعلومات التي يناضلون من اجل الحصول عليها دون جدوى.
- محاضر اجتماعات المجلس كلها سرية ولا يراها أحد بما فيهم أعضاء المجلس !!!!!!!!
- تجاهل تام لشكاوى المجلس من قبل الحكومة.
هناك الكثير والكثير والكثير وحدث ولا حرج في مصر
الآن اعتقد أنكم أصبحتم تتفقون معي في أن الإصلاح في مصر يحتاج إلي إصلاح!!!

بدون عنوان




بدون عنواان

مفيش لا صباح الخير ولا في كمان سلام عليكم
تصحي الصبح علي صور واخبار مذبحة قانا وعلي جرائد واخبار تحرق الدم
تلعن أبو اسرائيل وامريكا قبل ما تصلي الصبح او قبل ما تنزل او اول ما توصل مكتبك
تقول انك مش استراتيجي وان كل اللي يهمك اطفال لبنان
أو تقابل واحد نص لبناني يحرق دمك ويقعد يشكر في اخلاق الحاج حسن نصر الله (كأنه متقدم لعروسة)
وواحدة تانية تقولك ما هو ده كان هيحصل هيحصل سواء خطفوا الجنديين أو لم يخطفوهم !!!!!
وتلاقي رئيس الحزب (اللي اتصور انه ليبرالي ) عايز يجمد الاتفاقية !!!!!
وبعدين تبقي انت حمار ومخك تعبان ومجنون لو سألت سؤال واحد ؟؟؟؟
ليه ده بيحصل من 50 سنة للعرب ؟؟؟؟؟
هتلاقي اجابة انه الانظمة العربية الضعيفة هي السبب
والحقيقة ان النظام العربي الوحيد (القوي) أدي بنا الي هزيمة يونيو
وأول نظام عربي (ضعيف) حرر الاراضي المصرية الي أخر شبر
وبعدين فتوي من الحجاز تقول دعم حزب الله حرام
وفتوي من الازهر تقول حلال
وبتاع الازهر ده كان من سنة ويمكن اقل (عميل للنظام الضعيف )
ولو قولت بقي ان مش ينفع دولتين في دولة او لو سألت سؤال لما اسرائيل تحب تتفاوض تكلم مين
نصر الله أم السنيورة ؟؟؟ تبقي انت ضد المقاومة الباسلة
وتبقي ابن ستين في سبعين لو سألت سؤال واحد
هدف الحاج نصر الله ايه ؟؟؟؟وليه مش يسلم الجنديين حقنا لدماء الاطفال ؟؟؟؟
هتلاقي حجة من نص لبناني تقولك (وانت مال اهلك هو شعب لبنان طلب من حد حاجة ) احنا صامدين !!!!
وان المكاسب الاستراتيجية الرائعة لنصر الله ولبنان واضحة للعيان
بس انت اعمي مش شايف غير الاطفال اللي بتموت بس !!!!!
وبعدين يقولك هدفه فك أسر الجنود اللبنانين والمصريين!!!! ومقايضة الجنديين بهم!!!!!
وان النصر علي مرمي البصر (ده اللي عنده بصر وبصيرة وانت طبعا معندكش )
ولو سألت وقولت حتي لو تم الافراج عن 1000 واحد فمالطة خربت ومات أكثر من كده ولبنان خسائره بالمليارات
يقولك الشعب اللبناني صااااامد
انا مخي تعبان اصلي وابن ستين كلب مجنون والحقيقة عايز حد يفهمني
هو أخرة الصمود ده ايه ؟؟؟؟؟وهدفه ايه يعني ؟؟؟؟؟؟
ولا كمان بلاش الاجابة علي السؤال ده
انا خلاص مش عايز اعرف
وكمان مش هسأل اسئلة (استراتيجية ) من نوعية المكاسب السياسية والامنية والاقتصادية او مستقبل السلام او حتي الحرب او القضاء علي الانظمة العربية قبل دعم المقاومة الباسلة كما بشرنا كتاب الفريضة الغائبة
انا مش هقرأ الصفحات الاولي للجرائد ولا هشوف نشرات الاخبار ولا هبعت ايميلات في الموضوع تاني ولا هرد علي حد
وربنا يشفيني من دماغي اللي جابتني ورا
وربنا يحرقه في جنهم اللي كان سبب

ان تكون مناضلا بمهنتك

أن تكون مناضلا بمهنتك

هذه الموضوع منشور في مجلة حرية والتي تصدر عن مشروع دعم حرية الصحافة والصحفيين بالمجموعة المتحدة
ان تكون مناضل بمهنتك رمت بي الأقدار إلي مقر النقابة العامة لعمال الغزل والنسيج وعلي موعد مع أمين عام النقابة ضمن أحد المشاريع البحثية التي أعمل بها ولفت نظري لدي وصولي إلي المكان التواجد امني والذي كان ملحوظا ولكنه لم يكن مكثفا (بيني وبين نفسي قولت يمكن في وزير في زيارة إلي المكان) ولكني فورا تلقيت إجابة للحيرة التي وقعت فيها عندما علمت أن عمال المحلة (والذي انهوا اعتصامهم قريبا ) أتوا إلي هنا بمطالب جديدة وهم يحملون توقيع 13 ألف عامل من المحلة لإقالة اللجنة النقابية التي لم تكمل شهرها الثالث بعد الانتخابات, وبدون الدخول في كثير من التفاصيل فقد اتاح لي الرجل الذي كنت ذاهب لمقابلته وبعد أن اتضح انه لا مجال لإجراء المقابلة أن اجلس في القاعة التي يجلس بها العمال ولكي استمع لهم علي أمل أن تنتهي تلك المشكلة سريعا ونستطيع أن نبدأ المقابلة.دخلت القاعة ووجدت حوالي 150 عامل ويبدو عليهم بالفعل أنهم عمال يبحثون مطالب تبدو مشروعة وحتى ولو لم تكن كذلك فهم لهم صوت يريدون أن يصل لكن ما لفت نظري فعلا بغض النظر غير فصاحتهم وقوة حجتهم البادية هو أن هناك عدد كبير من الصحفيين متواجد في المكان كان هناك حوالي 15 صحفي أجنبي (وهو عدد كبير لم اعتاده في أي من الأنشطة التي احضرها حتى لو كانت مظاهرة للمعارضة أو لكفاية) وكان هناك عدد مماثل من الصحفيين المصريين.إلي هنا وتبدو الأمور منطقية إلا إنني فوجئت بأن القيادات في النقابة العامة نجحت في النقاش بموضوعية مع العمال وبدأ العمال في الهدوء علي خلفية الوعود التي أطلقها رئيس النقابة العامة وهو ما لم يجد هوي في نفس الصحفيين الموجودين ليتحولوا هم إلي المهاجمين علي النقابة ودورها والي التلميح والغمز واللمز عن أن قيادات النقابة جاءت بانتخابات مزورة بل وامتد الأمر إلي بعضهم أن يهتف داعيا العمال إلي الهتاف وراءه في مفارقة عجيبة جدا للخلط بين ما هو مهني وما هو سياسي.في نفس الأسبوع رمت بي الأقدار إلي حفل افتتاح احد المشاريع التي تقدم دعما قانونيا لحرية الصحافة والصحفيين وكانت كلمة الافتتاح للزميلة المناضلة (الصحفية) لأجدها تتحدث عن الانتهاكات التي تعرضت لها منذ عامين في استفتاء تعديل الدستور وكيف ان الدولة تنتهك حرية الصحافة (والتي تعبر عنها ) وفي الحقيقة أنا لدي التباس غريب حول دور الصحافة والصحفيين وأرجو انه حد يوضح لي علشان أنا مخي تخين شوية الصحفي ينزل مظاهرة او اعتصام لييييه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟الإجابة الطبيعية انه يكون موجود في قلب الأحداث ويسعى لتغطية الحدث بموضوعية وعن قرب والموضوعية هي أن يقول ما حدث كما هو ثم يكون له حق إبداء الرأي واستنتاج ما يراه وهنا لا جناح عليه وهو ما يعرف في عالم الصحافة بمصطلح (فصل الخبر عن الرأي).الأمر في مصر غريب الصحفي ينزل يغطي مظاهرة لكفاية تلاقيه هو القائد بتاعها (يعني مواطن يتظاهر) وأنا مش ضد انه يتظاهر وانه يقول ألف مليون كفاية لأن ده حقه ولكن هنا لم يعد صحفي بالمعني الحرفي للمهنة في تلك اللحظات وتخيلوا معي لو ان صحفي في قسم الرياضة وفي نفس الوقت لاعب في فرقة كرة قدم وطرده الحكم ظلم وهو يلعب هيبقي اعتداء علي قسم الرياضة في الجريدة ولا ظلم لاحد اللاعبين في فريق ؟؟؟؟؟؟ما أود ان اقوله ان الصحفيين في مصر في اغلبهم يخلط ما هو سياسي بما هو مهني ولا يقتنع انه يجب ان يتحلي بالموضوعية ويصر علي ان الدولة تنتهك حقوق الصحفيين في حين ان الامر مختلف تماما ولكن في مصر كل عجيب وغريب و سلمولي علي العمال والصحافة والنضال.
عن احوال مصر
التي ربما لم تعد محروسة

معروف اني احد أشد المؤيدين للنظام المصري وللرئيس مبارك ورغم تحفظي علي بعض الاشياء الا انني في المجمل اري للرجل له ما له وعليه ما عليه.

عن احوال الحزب الوطني (الديمقراطي):

يعلم الجميع انني منذ فترة وانا لا اشغل اي موقع تنظيمي بالحزب حيث انني عضو عادي تماما بالحزب وذلك لان الموقع الحزبي يفرض التزامات ومسئوليات لا يقابلها سلطات او حرية حركة تتيح لك الوفاء بهذه الالتزمات
ولهذا كنت مشاركا وحاضرا ولست فاعلا .
وجاءت الانتخابات البرلمانية وجاء اداء الحزب اسوء من ادائه في 2000 وشاهدت بنفسي كيف ان هذا التجمع ليس حزبا بالمعني السياسي للحزب بل هو تجمع حول السلطة حيث ينجح المنشقون عن الحزب وينضمون للحزب ليجدوا انفسهم اعضاء مرة اخري في مواجهة القيادات الملتزمة والتي كانت ضدهم في الانتخابات!!!!!
عموما ليس همي تقييم اداء الحزب فهذه ليست وظيفتي بل هي وظيفة العقلاء في أمانة السياسات
وهنا مربط الفرس
أمانة السياسات
رايح فين (هقابل جمال مبارك )
جاي منين (كنت في جلسة استماع في أمانة السياسات )
ايه الاخبار؟؟؟(الامانة العامة مجتمعة وبتسمع تقييم الوضع وانا اتكلمت بكل صراحة )
كل ما اقابل واحد في الحزب يقول جملة من الجمل السابقة
والحقيقة ان السيد جمال مبارك (واعوانه) قد سيطروا علي الحزب سيطرة فعلية بعد تغيير السيد كمال الشاذلي فعلا
الا انه لا تزال الرؤية أمامهم ضبابية
والدليل هذا التأخر الكبير في تغييرات الحزب والتي تضر أكثر مما تنفع .....هذه واحدة
والثانية هي ان المحيطين بالسيد جمال ليسوا فاسدين فعلا ولكنهم فرحين انهم قريبين من السلطة حتي لو بدون مكاسب مادية (ربما هناك مكاسب ادبية)
ورايح فين (لجنة استماع )
جاي منيين ( كنت في أمانة السياسات)
المهم هؤلاء العقلاء ضحكوا علي السيد جمال واعوانه
وتوصل عباقرة وجهابذة الحزب الوطني (الديمقراطي) ان السبب في الفشل الفكر الجديد في الانتخابات هو عدم وصول الفكر الجديد للقواعد الحزبية !!!!
وطلع كمان حكاية ان سبب نجاح الاخوان هو الجمعيات الشرعية اللي بيقدموا من خلالها خدمات للناس
وتفتقت قريحة المفكرين والمنظرين وجهابذة الحزب علي ان تتولي الوحدات القاعدية (بعد ان يتم توصيل الفكر الجديد لها - وده زي توصيل الكهرباء كده ) انشاء جمعيات خيرية تقدم بها خدمات للجماهير علشان تكسب الاصوات من الاخوان
ومحدش من الجهابذة فكر ان قانون الجمعيات (اللي دافع عنه الحزب بكل ما يملك ) يحظر علي الجمعيات الاشتغال بالسياسة !!!!!!!!!!
الجهابذة والعباقرة مازلوا في اجتماعات ومشاورات ورايح فين وجاي منين علشان يجاوبوا علي السؤال
طيب نوصل الفكر الجديد للقواعد ازااااي ؟؟؟؟؟؟
لدرجة ان السيد جمال كان في امريكا بياخد رأي السيد هادلي في الموضوع ده (وعلي ما يبدو سبب تأخير اعلان تغييرات امناء المحافظات)
جورنال جديد ( الوطني اليوم) وسايت جديد وفكر جديد وناس جديدة
وكله جديد في جديد ........ويا حلاوة العيد
ايها السادة الحزب الوطني هو تجمع حول السلطة (ونجل الرئيس ) وهو حزب يخسر كل يوم اكثر مما يكسب
وارجو من السيد امين عضوية الحزب (في اطار الشفافية والمصارحة ) انا يجيب علي هذه الاسئلة
كم عضوية دخلت الحزب علي التوالي منذ عام 2000 الي 2006؟
كم عضوية من هذه العضويات تم تجديدها ؟
( علي ان يستبعد فقط أمين الوحدة الحزبية اللي جاب اسماء وعناوين من دليل التليفون وصور من المصوراتي جاره وعمل وحدة حزبية )!!!!
كم عضو خرج من الحزب وبعد ما شتم وقال مفيش لا فكر جديد ولا يحزنون ؟ (ممكن نجاوب علي السؤال ده بالتقريب)
كيف تدار عملية استقبال الاعضاء الجدد في الحزب وتعريفهم بالحزب تنظيميا ؟

طبعا عندي اسئلة كثييييير اوي بس ده كده لاعضاء (قيادات الحزب) يفكروا فيهم لحد المحليات
اللي بعدها هقرر فعلا هل يستحق هذا الحزب الاستمرار فيه ام .....؟؟؟؟؟!!!!!

عن احوال القضاة والقضاء :

هشام البسطاويسي ومحمود مكي
حديث الساعة
وتبقي خاين ابن ستين في سبعين لو قولت عليهم انهم غلطوا او ان اللي الحكومة بتعمله معاهم صح
ازاي بقي ؟؟؟تبقي انت عميل لمبارك ونظامه
الناس دي قضاة شرفاء ....ماشي
محدش يقدر يشكك فيهم (بدون دليل دامغ طبعا )
وانا كمان مواطن شريف ومحدش يقدر يقول غير كده (بدون دليل دامغ برضه)
الراجل القاضي زميلهم (واللي اقسم بالله انا حتي لا اعرف اسمه ولا هو كان في دائرة ايه )
راجل شريف برضه
هما قالوا عليه زور الانتخابات (اتهام بدون دليل )
الراجل قال يا تجيبوا دليل اني مزور يا رجال العدل يا اما ان هشتكي وانتوا اللي تدفعوا الثمن
مكي و بسطاويسي ليسوا فوق القانون
هما اتهموا رجل شريف (لانه لا يوجد دليل واحد علي تزويره للانتخابات)
طبعا ناس هتقولك معروووفة انه زور
لكن رجال القانون والقضاء لا يعرف كلمة (معروفة )
هم يعرفون كلمات (دليل – شهادة – قرينة – استدلال )
انا اتفق تماما ان للموضوع بعد سياسي (بس برضه في السياسة الغلطة بفورة )
يعني نلعب ونكسر في بعض لكن اللي هيخالف القانون والتاني يثبت عليه ....يقع
وهما وقعوا وزي المثل ما بيقول غلطة الشاطر بالف
وبعدين بالعقل
النظام مش عبيط انه يوصل الامر لهذا النحو وهو مش عنده الحجة القوية الكافية
طبعا ده لا يبرر اطلاقا الاعتداء علي المعارضين والسحل والضرب اللي حصل
انا بس عايز حد لو عنده رأي تاني يرد عليا هما في هذه الواقعة أخطأوا ولا لأ ؟؟؟؟؟؟؟


عودة حزب الوفد :

اجريت انتخابات لجان محافظات حزب الوفد
بكامل الديمقراطية والشفافية وبدأت عملية تطهير (ربما تبدو حتي الان مستترة) لهذا الحزب من رواسب حقبة (نحمد الله ان عمرها 6 سنوات فقط) واجمل ما في التطهير انه بديمقراطية .
وبينما اشرنا لضبابية الرؤية في الحزب الوطني فيبدو ان الرؤية بدأت تضح في حزب الوفد نحو العودة (ولن أكون متفائل واقول بقوة )
عود حميد يا شباب الوفد الي الساحة السياسية واتمني ان تنجحوا فيما فشل فيه اخوانكم في الوطني ونجح فيه الاخوان وهو كسب الشباب في الشارع .
مبروك لاحمد سميح نائب رئيس لجنة شباب الوفد بالقاهرة. (بالانتخاب)
ومبروك لبيتر نبيل سكرتير عام لجنة شباب الوفد بالقاهرة.(بالانتخاب)
ومبروك لمحمود فاروق سكرتير لامانة صندوق الشباب بالجيزة. (بالانتخاب)
واتمني ان تعبروا مرحلة 2 يونيو بدون خسائر وان ترتبوا بيتكم سريعا حتي تخرجوا بقوة من البيت الي الشارع .
اه علي فكرة
وبمناسبة نجاحهم في الانتخابات (انتخابات حزبية نزيهة ) .
عندنا في الحزب الوطني في النزهة سيتم فصل أمين الشباب لانه خرج عن الالتزام الحزبي في الانتخابات (كويس والله) (لاحظوا كمان ان القرار لم يصدر حتي الان )
المهم خلال ايام هيصدر قرار بتعيين أمين شباب جديد
هو (نجل رئيس نادي الشمس ) الولد محترم واعزه هو ووالده
ولكن لم يدخل الحزب الوطني من قبل ولم يكن يوما له اي نشاط
وتبرير القيادات الحزبية لهذا التعيين انه يملك تحريك فرق النادي في المؤتمرات الحزبية للتصفيق والتهليل .
اما شباب الحزب اللي بيشتغلوا فيه من سنين فلهم الحائط (يخبطوا دماغهم فيه )
و سلملي علي الفكر الجديد .
دي مقارنة سريعة كده بس

محمود ابراهيم مواطن مصري ما يزال عضو في الحزب الوطني

لهذه الاسباب لا أكره امريكا

لهذه الاسباب لا أكره أمريكا

هذا الموضوع شائك للغاية ولكن لكي يتقدم هذا الشعب علينا ان نفتح كل الملفات الشائكة بموضوعية دعونا نتسائل حول العلاقة المصرية الامريكية .أولا : هناك حقيقة لا يختلف عليها احد ان امريكا مكروهة في مصر قبل أحتلال العراق أي ان أحتلال العراق لم يكن هو الباعث علي كراهية أمريكاوبالتالي فأرجو منك أيها القارئ الكريم ان نعتبر اننا قبل احتلال أمريكا للعراق .ولنبدألم تظهر امريكا ( وهو الاسم الشائع للولايات المتحدة الامريكية ) بشكل حقيقي في الشرق الاوسط الا في أوائل الخمسينات من القرن الماضي في محاولة منها لوقف الزحف الشيوعي فيما عرف بالحرب الباردة وكان ابرز مثال في هذا الوقت هو حلف بغدادثم جاءت حرب56 ووقفت امريكا مع الشرعية ومع مصر في مجلس الامن واجبرت اسرائيل وفرنسا وبريطانيا علي الانسحابثم حدث ما حدث وقطعت العلاقات بسبب تبني مصر سياسة عدم الانحياز علي الورق وسياسة الانحياز للسوفيت في الواقع المهم أعاد الرئيس السادات العلاقات مع أمريكا بصفتها احدي القوتين العظميين بل ومع تدهور أحوال السوفيت كان واضحا ان أمريكا متجهة لقيادة العالممنذ عام 79 حتي الان دعونا نري ماذا اخذت مصر من أمريكا : وفي المقابل ماذا أعطتهااخذنا:50 مليار دولار معونات اقتصادية وعسكريةاخذنا : تسليح لمدة عشرين عاماخذنا : ان امريكا هي اكبر مستورد للسلع المصريةاخذنا : 25 مليار دولار من دول أخري برعاية أمريكيةأخذنا : ان الولايات المتحدة اكبر مُصدر لنا لكافة السلع التي نحتاجهاأخذنا : ان الولايات المتحدة هي أكبر مستثمر في مصر بعد الدول العربية – يعني فرص عمل .أخذنا : تدريب ومناورات عسكرية يطلق عليها النجم الساطع خلال 20 عام مع أقوي جيش في العالمنحن الدولة الوحيدة التي تعلم جيشها في المدرستين السوفيتية والامريكية في المقابل ماذا أخذت أمريكا :أمريكا أكثر دولة مكروهة في مصر لننظر للياباناليست اليابان هي الدولة التي دكتها القنابل الذرية !! ومع ذلك هي الان الحليف الاول لامريكا في اسيا في حين نحن لم تدكنا الولايات المتحدة بقنابل بل تفتح ابواب جامعتها لنا كي نتعلم فيها ثم بعد هذا اذا اعلنت انك لا تكره أمريكا فأنت خائن ويهدر دمك !!!!!!!!!